Sunday, May 28, 2006


تهــتُك



انطلقتْ نحوي..
ممزقة، منتهكـة، مُهتكـة
أوسعتُ لها حضني
حاولت أن أكفكف دمها وأمسح دمعها
لم أفلح..

صرخـتْ
انتفضتُ من رجرجتها والبركان الذي يثور وينفجر في صدرها
خفتُ أسألها "مالك" وكأنني أعرف ما ستقول
لم يكفيها ذلك...
رفعت ذقنها لأعلى وصدحتْ بكبرياء عنيد رادعةً أي محاولة مني للتهوين:د
د"جربتِ من قبل إحساس العُريّ ثم تجدي مَـنْ -مِن المفترض- أنه سيحميك ويغطيكِ بجلده وروحه، ينهشك بعينيه على قارعة الطريق مع المارة؟!!"د

ابتلعتُ خجلي منها واحتضنتُها حتى ذابت بداخلي.. واختطلت الأصوات فلم أعرف من منا التي صرخت!!د



**************






Friday, May 26, 2006




الشمعدان انقلب واندب في صدري

صوابع نار!!د


بهاء جاهين

صباحاً 4,30
قبل فجر الجمعة